مجلة الأوائل - العالم بين يديك ..  
 
الرئيسية » مع الناس » حكايات المشاكل والشكاوى هذا ما يحدث في سوق الخادمات في الإمارات
 
 

 

     
 
حكايات المشاكل والشكاوى هذا ما يحدث في سوق الخادمات في الإمارات


بات الحصول على خادمة مناسبة أمراً شاقاً ومكلفاً جداً، سواء للمواطنين أو المقيمين، خاصة بعد قرار ترحيل المخالفين في الإمارات، حيث كانت أعداد كبيرة من الخادمات يعملن بشكل غير قانوني. وإلى أن يصدر قانون في الإمارات ينظم عمل الخادمات، لم يعد بإمكان أرباب وربات الأسر أن يختاروا بين الاثيوبية التي تتحمل الأعباء المنزلية، أو الاندونيسية المسلمة، أو الفلبينية، التي تجيد اللغة الإنجليزية وتساعد على تعليم الأبناء.

يدفع الوافد 13 ألف درهم للحصول على خادمة اثيوبية، منها 4500 درهم رسوم استقدام تتقاضاها المكاتب، شاملة تذكرة الطيران، و8500 لاستيفاء كافة الرسوم والوديعة بدل الترحيل بعد انتهاء مدة العقد “سنة واحدة”، أما الخادمة الآسيوية فتصل تكلفة استقدامها إلى نحو 15 ألف درهم، لذلك طالب أرباب الأسر من الوافدين المقيمين بتخفيض هذه المبالغ حتى تتاح لهم فرصة الاستعانة بالخادمات بتكلفة معقولة.
ولتقليل تكاليف الاستعانة بالخادمة يقترح عبد الله عيسى، مدير المشاريع والخدمات في مؤسسة الإمارات للخدمات «خدمات»: العمل بنظام الدوام الجزئي للخدم، وهذا النظام معمول به في شركات النظافة، ومن الممكن تعميمه على الخدمة بالبيوت بعد وضع الترتيبات القانونية اللازمة، فتتحقق مصالح جميع الأطراف: الأسرة المستفيدة من الخدمة، مكتب التشغيل الذي يقوم أيضاً بدور الكفيل، والخدم أنفسهم الذين سيتقاضون رواتب أعلى نسبياً مقارنة برواتب الدوام الكامل.
أما رجل الأعمال الإماراتي محمد شيراني، 55 عاماً، فيقول: الحمد لله، لدي خادمة هندية مسلمة، أحضرتها قبل الزيادة الأخيرة، وأعطيها 700 درهم وزيادة في المواسم، وأحسن معاملتها حتى أتجنب حوادث الخادمات التي أسمع عنها، مثل الهروب والعلاقات وغيرها، وأعدها واحدة من أفراد الأسرة.
ويقول أبو فهد، 46 عاماً، موظف إماراتي: يشكو الناس من ارتفاع أجر الخادمة، ولكني أعتقد أن 1000 درهم راتب مناسب، ولا أؤيد اقتراح تشغيل خادمة في البيت بنظام دوام جزئي، وأعتقد أن سلبيات هذا النظام ستظهر حال تطبيقه، وإن كان ولا بد، فليكن في الحفلات والمناسبات فقط.

نظام الدوام الجزئي

تقول العنود علي، 27عاماً، موظفة إماراتية: أنا موظفة ولذلك استعنت بخادمة فلبينية تجيد الإنجليزية وتساعدني على تعليم الأولاد، وهي خادمة جيدة وأعطيها 600 درهم وأوفر لها كل احتياجاتها لأن الراتب قليل.
أما زينة حمدان، 30 عاماً، موظفة لبنانية، فتقول: لا مانع من الاستعانة بالخادمة لفترة ساعة أو ساعتين، وأكون معها في مهامها خطوة بخطوة، أما أن تعيش معنا وتشاركني في تربية أولادي وكافة شؤوني وتأخذ شطر راتبي فالأمر مرفوض تماماً.
وعن نظام الدوام الجزئي، يقول عبد الرحمن محمد، 44 عاماً، موظف إماراتي: ربما يناسب هذا النظام العائلات المقيمة، ولكنه لا يناسب العائلات المواطنة، فلا نرغب في دخول خادمة جديدة علينا من حين لآخر، وحبذا لو كانت الخادمة تعمل لأول مرة داخل الدولة حتى لا تتورط في أي مشكلة.
أما تجربة أبو فريد، 60 عاماً، تاجر إيراني، فتختلف عن سابقيه، إذ يقول: عانيت الأمرين من الخادمات، فالأولى كانت فلبينية، وظهر حملها بعد فترة، والثانية كانت إثيوبية وتتبرم من شغل البيت، وحينما ضغطنا عليها دبرت لنا مقالب انتقامية، وبعد هذه الحوادث قررت الاستغناء تماماً عن الخدم. ولو استجد نظام دوام جزئي للخدم لأصبح الوضع أفضل شريطة الانتباه لمحتويات البيت ومقتنيات الأسرة.
ويقول محمد أحمد، 48 عاماً، رجل أعمال إماراتي: مكاتب الخدم تتهرب من مسؤولياتها عقب انتهاء فترة الضمان، وأعتقد أن بعض المكاتب تتفق مع خادماتها على الهرب، والجوازات تشدد على مسؤولية الكفيل، فما ذنبي لو هربت وعممت عليها ولم أعلم عنها شيئاً حتى الآن؟ وكيف أتحمل تذكرة سفرها وأنا لم أستفد منها؟

مكاتب الخدم:

زيادة الموسم.. معقولة!

المكاتب تعترف بأن نسبة الزيادة معقولة ضمن قانون العرض والطلب خلال مواسم الأعياد، ولا تتجاوز زيادة الرسوم %20، حيث تتراوح الرسوم حالياً بين 4800 و6000 درهم، وتبرر شركات التوريد هذه الزيادة بأن مكاتب العمالة في دول الخادمات أصبحت على دراية بالسوق هنا وتقرر الزيادة خلال المواسم، كما أن المكاتب ذاتها «في الدول المصدرة» هي التي تقرر معدلات الرواتب للخادمات اللائي ينتمين لها، ويقترح المسؤولون بشركات العمالة في الإمارات رفع أجور الخادمات إلى 1000 درهم باعتباره الحد الأدنى لأي شخص يعمل ويعيش على أرض الإمارات.
تقول منال نشأت، من شركة الدولي لجلب الأيدي العاملة: الأسعار مرتفعة في الوقت الراهن نظراً لارتفاع رسوم تذاكر الطيران، ونتقاضى حالياً 4500 درهم عن كل خادمة، شاملة تذكرة السفر، ونلاحظ قلة الطلب على الخادمات الاثيوبيات لصالح الفلبينيات والاندونيسيات، أفادت فترة العفو في تعديل أوضاع كثير من الخادمات، وإن اضطرت أخريات للسفر حتى من دون الحصول على مستحقاتهن، وعلى أي حال فإن تطبيق القانون خلال الفترة المقبلة، سيحد إلى حد كبير من هروب الخادمات، ولن يجرؤ أحد على تشغيل خادمة وهو يعلم بفرض غرامة تصل إلى 50 ألف درهم، ولا أتحمل «كمكتب توريد» أي مسؤولية إن هربت خادمة «خلال فترة الضمان» إلا إذا لجأت إلينا أو إلى القنصلية، وقد يبلغ الكفيل عن حالة هروب لنعوضه بخادمة أخرى ويتبين لاحقاً أن الأولى كانت عنده فتحايل لتبديلها.

دوام كامل 700 درهم،نصف دوام 1700 درهم!


تتراوح أجور الخادمات بين 550 و750 درهماً، وما زاد على ذلك يعد تكرماً من الكفيل، والعجيب أن بعض الخادمات يعملن بشكل غير قانوني خلال المهلة الأخيرة لتعديل الوضع وبعدها، بدوام حر «بارت تايم» ويتقاضين ما يتراوح بين 1500 و1700 درهم مقابل عملهن في خدمة وتنظيف الشقق، مع علمهن بالمخاطرة الكبيرة التي يعرضن أنفسهن لها، حيث يتوقعن إلقاء القبض عليهن في أي لحظة، لذلك يطرقن أبواب العائلات غير الإماراتية، ويشترطن عدم الخروج من المنزل، وأسر إلينا أحد المكاتب بأن مكاتب التوظيف في الدول المصدرة للعمالة تتقاضى من كل خادمة ما يعادل 10 آلاف درهم، وعليها تسديد المبلغ خلال عام من وصولها إلى الإمارات، وإذا قبلت بعقد عمل قانوني، فالراتب لن يزيد على 700 درهم بحسب عقد العمل.
من جهة أخرى طالب أرباب الأسر من الوافدين بسن تشريع عمل الخادمات «أو مكاتب التوريد» بنظام «دوام جزئي»، على أن يتحمل المكتب مسؤولياته تجاه خادماته باعتباره، حينئذ، كفيلهن، ومن ثم تستفيد الأسرة غير المواطنة من الخادمة بأقل تكلفة ممكنة.


لا طعام ولا صابون!

لم يعد الكفيل بعيداً عن مشكلة هروب خادمته، فالغرامة شديدة وعليه أن يعاملها بطريقة تحببها في أسرته، وأن يمنحها فترة راحة حتى لا تضجر وتهرب وتتعرف إلى صديق، وتقول دانة، من أحد مكاتب التوريد: إن بعض العائلات لا تقدم للخادمة ما يكفي من الطعام، ولا تشتري لها صابوناً ولا شامبو، وتظل الخادمة في الخدمة على مدار 24 ساعة، ولا يعترف هؤلاء بحقها كخادمة في ساعات الراحة، كما أن البعض لا يلتزم بالعقد وتأتي الخادمة تشتكي إلى المكتب لمناشدة الكفيل وقد يستجيب أو يصر على موقفه.
ويقول عمر سالم، متعهد خادمات:ما دام القانون ينص على أن الخادمة تتحمل المسؤولية حال هروبها، فإنه من الأهمية ضبط حوادث سوء معاملة الخادمة، مثل الضرب والحرمان من النوم لساعات كافية والتحرش، وكلها تسبب ضرراً للخادمة كإنسانة، وكذلك التسفير يكلفها خسائر مالية كبيرة، لذلك نحاول حل المشكلة ودياً، ولو كان لدى الخادمة استعداد فإننا نحولها إلى شخص آخر.


ترحيل بلا راتب!

أهابت منال نشأت، مسؤولة بشركة الدولي لجلب الأيدي العاملة، بإدارة الجوازات التأكد من استيفاء الخادمات حقوقهن قبل ترحيلهن، حيث اشتكت بعض الخادمات من ضياع رواتب سنة بأكملها، وناشدت أيضاً الجهات المسؤولة بإعداد نسخة من العقد باللغة التي تتكلم بها الخادمة حتى تعرف ما لها وما عليها، وتضمن حقوقها ولا ترتكب مخالفة لأي من بنود هذا العقد.

النظام الجديد


أما جيهان إمام، من إعمار لاستقدام اليد العاملة، فتقول: بعد فترة العفو ارتفع الطلب بشدة على الخادمات، خاصة من قبل العائلات المقيمة، نتيجة لانخفاض أعداد المخالفات في سوق الخدم إلى الحد الأدنى، وخلال مواسم الأعياد والدراسة تأتينا طلبات كثيرة لخادمات يؤدين كافة المهام مثل السائقات والمربيات والطباخات، علماً بأن مرتب السائقة يبلغ 2500 درهم.
وتعلق دانة بارلان، من الدوخي للتعهدات العمالية، قائلة: عقب التشديد على تطبيق قانون الكفيل، لم نعد نقبل طلبات لاستقدام خادمات لعائلة وافدة باسم الكفيل المواطن، لأننا نعد ذلك تحايلاً على القانون ويؤدي إلى مشكلات نحن في غنى عنها، وأتوقع أن يضبط النظام الجديد سوق الخادمات.
أما زيادة راتب الخادمة فلها علاقة بقوانين الدولة التي تتبعها، فقد اشترطت الفلبين ألا يقل عقد الخادمة عن 400 دولار شهرياً «1500 درهم» ولكن البعض لجأ إلى تحرير عقدين: الأول شبه رسمي «400 دولار»، والثاني عرفي لا تزيد قيمته على 750 درهماً شهرياً، والأهم من الراتب، تضيف دانة، طريقة التعامل مع الخادمة.
ويقول عمر سالم، من المزايا للأيدي العاملة: لأن هروب الخادمة أمر متوقع ووارد، فإني أحاول إرضاء الزبائن، ولدينا طلبات كثيرة خاصة خلال الفترة الأخيرة، من داخل الإمارات وخارجها «عمان وقطر والبحرين»، ويبلغ الطلب على الفلبينيات %50، وعلى الإندونيسيات %40، وعلى الإثيوبيات %10، ومعظم الطلبات من عائلات وافدة «عربية وإيرانية وأمريكية وبريطانية» خاصة بعد خروج العمالة المخالفة.

ضمان مدى الحياة!

قدم أحد مكاتب توريد الخادمات عرضاً تنافسياً بضمان خادماته مدى الحياة «أي طيلة سنوات إقامتهن في الإمارات ودول الخليج»، بينما تتراوح فترات الضمان لدى معظم المكاتب بين 2 و3 أشهر للخادمة: الفلبينية والإندونيسية والإثيوبية، وإذا لم يحدث التراضي «خلال فترة الضمان» بين الخادمة والكفيل، أو ثبت أن الخادمة مريضة أو حامل.. يحق للكفيل أن يطالب المكتب بخادمة أخرى.
واتفق مسؤولو مكاتب توريد الخادمات على أن هروب الخادمة وارد في كل الأحوال. ويقولون: لا أحد يعلم ما يحدث داخل البيت بين أسرة الكفيل والخادمة، وبالتالي فإن شرط الضمان يطمئنه «الكفيل» إلى أنه لن يخسر إذا لم يتوافق مع الخادمة، والعجيب أن كفيلاً ما قد لا يتفاهم مع خادمة ممتازة ويتفاهم مع أخرى ذات مواصفات وخبرات أقل، وبالتالي فإن التوافق مسألة حظ.

القرائات : 1549 | التعليقات : 4
 
     
 

 
 
usehxwuxhni في يوم الثلاثاء : 11 يناير 2011 الوقت 0:19:55

XqArzP <a href=\"http://mwaisaymazaj.com/\">mwaisaymazaj</a>, [url=http://cnfgctncsvxi.com/]cnfgctncsvxi[/url], [link=http://qqvvgbaghfql.com/]qqvvgbaghfql[/link], http://xmzvgacsdtno.com/
 
ajjzugskub في يوم الخميس : 3 فبراير 2011 الوقت 17:38:40

hiLEWC <a href=\"http://mncxqdfdkqzl.com/\">mncxqdfdkqzl</a>, [url=http://mimchgezihuc.com/]mimchgezihuc[/url], [link=http://saruquapaetl.com/]saruquapaetl[/link], http://svprpftithlb.com/
 
lixktmioahd في يوم الأربعاء : 16 فبراير 2011 الوقت 23:20:50

cLvg29 <a href=\"http://bdyxpfosclbr.com/\">bdyxpfosclbr</a>, [url=http://dbexklwggrde.com/]dbexklwggrde[/url], [link=http://bveqkoymlajo.com/]bveqkoymlajo[/link], http://auchuauzennw.com/
 
arsobtoz في يوم الأحد : 27 مارس 2011 الوقت 13:45:20

LLsCf8 <a href=\"http://ujlapowhacoq.com/\">ujlapowhacoq</a>, [url=http://tzyzahbxvule.com/]tzyzahbxvule[/url], [link=http://syaekcysumzu.com/]syaekcysumzu[/link], http://hukxhgntinlj.com/
 
1
 
أكتب تعليق

الاسم :
البريد :
الدولة :
التعليق :


احدت الاخبار
سفير كازاخستان بالقاهرة فى حفل سحور : كازاخستان من بين 50 دولة متقدمة عالميا
سفير كازاخستان بالقاهرة فى حفل سحور : كازاخستان من بين 50 دولة متقدمة عالميا


وفد من جامعة ببراخ الالمانيه يزور جامعة النهضه ضمن برنامج تعاون علمى شامل بين الجامعتين


7 ميداليات لجامعة النهضه  فى الملتقى الرياضى الثقافى الثالث  للجامعات المصريه
7 ميداليات لجامعة النهضه فى الملتقى الرياضى الثقافى الثالث للجامعات المصريه


اول جروب على الفيس بوك  عن الدراسات والبحوث العلميه
اول جروب على الفيس بوك عن الدراسات والبحوث العلميه


كندى .. عميداً لكلية إدارة الاعمال والتسويق


وفد من المجلس الاعلى للجامعات يزور جامعة النهضه
وفد من المجلس الاعلى للجامعات يزور جامعة النهضه


وفد من المجلس الاعلى للجامعات  يزور جامعة النهضه
وفد من المجلس الاعلى للجامعات يزور جامعة النهضه


مشروع عملاق لمعالجة مياه الصرف الصحى بالتعاون مع جامعة ألمانية


مناقشات ساخنه فى المنتدى الشهرى للجمعية العربيه للاداره : النظام التعليمى والتدهور الاخلاقى وراء ندرة القيادات فى الوطن العربى غياب الشفافيه فى اختيار القيادات بالدول العربيه فى اليمن : استاذ علوم سياسية وزير للزراعه وضابط بالجيش وزير للصحه !!


فى مؤتمر المعايير الاخلاقيه للاعلام العربى : 620 قناة فضائيه عربيه و7 مليارات دولار حجم انفاقها السنوى 200 مليون عربى يشاهدون الفضائيات


اكتر المقالات قراءة
» السعودية.. القبض على طفل حاول إغتصاب إمرأة داخل شقتها
» تفسير الأحلام
» أسلوب جديد في التصيّد الاحتيالي:سرقة ردود المواقع الإلكترونية الأوتوماتيكية
» فتاة القطيف السعودية تكشف تفاصيل واقعة اغتصابها وتصويرها:نزع الشبان ملابسي ولم يستجيبوا لتوسلاتي ومنعوني من الصراخ
» يصور عشيقته فى أوضاع مثيرة ويبيع ال
» أسلوب جديد في التصيّد الاحتيالي:سرقة ردود المواقع الإلكترونية الأوتوماتيكية
» جريمة زنا عبر الإنترنت:مهندس مصري اكتشف خيانة زوجته أثناء بحثه على الكمبيوتر
» أسلوب جديد في التصيّد الاحتيالي:سرقة ردود المواقع الإلكترونية الأوتوماتيكية
» أنجب 4 أطفال من أخته ويرفض تجريم زنا المحارم
» مصري يستعين بشرطي و11 من أصدقائه لإغتصاب زوجته
» دراسة: المرأة السعودية ثالث أجمل نساء العالم.. و33 حالة طلاق يوميا
» ناقشي معنا :ما دليل عذرية الرجل ؟
» الفلسطينيات عاريات على حواجز إسرائيل
» القبض على مصري مارس الفاحشة مع ابنته 4 سنوات بمعرفة والدتها
» هل المغرب مرادف للسحر والدعارة؟
» شبخ ازهري أضاع عمره في الشذوذ والجنس الجماعي
» تتزوج شخصا باسم شقيقتها وتمارس الجنس مع جارها
» الجنس وظيفة سرية للخادمة في الخليج:بعض النساء الخليجيات السحاقيات يمارسن الجنس مع الخادمات
» عريس يكسر عظم زوجته ليلة فرحهما
» النجمة السعودية اليافعة سارة الحمّاد مشجعه للمنتخب السعودي
» محكمة سعودية تأمر بحبس وجلد فتاة تعرضت لخطف واغتصاب جماعي
» شاب مصري يتهم حنان ترك بإقامة علاقة غير شرعية معه
» أحمد السقا: لا يحق لأحد التدخل في حياتي الشخصية
» فتى فرنسي اغتصبه 3 إماراتيين في دبي يواجه خطر الإصابة بالإيدز
» الذئاب الثلاثة إختطفوا التلميذة من أمام المدرسة وتناوبوا الإعتداء عليها
» زوجات مصريات:زوجي يغتصبني..إنه يعاملني مثل الساقطات
» العدسات اللاصقة
» شدي بنطلونك يا بنت ومش ضروري تشدي حيلك يا بلد
» أوهام مصرية عن المرأة السعودية
» إندونيسي يتحول إلى شجرة نتيجة إصابته بمرض نادر
جميع الحقوق محفوظه © 2007 لمجلة الأوائل - العالم بين يديك